عن العيادة

نبذة عن عيادة سلالة:

تأسست عيادة سلالة لطب الخيل عام 2016 ، تماشياً ورغبةً في تطوير الخيل ومعالجتها وفحصها والحفاظ عليها.

رؤية عيادة سلالة:

السعي للإنتاج والحفاظ وتطوير سلالة الخيل العربي الأصيل، والارتقاء بها وبكل معايير الجودة والصحه والسلامه.

رسالة عيادة سلالة:

من اصل موطن الخيل العربي الأصيل، ومن نقطة تكاثرها، ومن منبع نقائها، ومن ارضها اللتي ارتبطبت بها سلالتها، حيث كان ارتباطها بالقادة الفرسان رمزا للاصالة والشجاعة والإقدام، وكانت معلما من معالم العلاقة بينها وبين الفارس العربي، وكان قوة العلاقة بينهما انها كانت تقاسم الفارس وعائلته الحياة ، وكان من شدة حرص الفارس انتقاء فحل فاخر اصيل لتكوين عائلة ونسب قوي وجميل، فمن منطلق هذا الارتباط كرسنا جهودنا وخبراتنا لنحافظ ونقوي وندعم سلالة الخيل العربي الأصيل، لتستمر العلاقة الوطيدة بين الفرس والفارس.

قيمنا:

  • النـزاهة والشفافية
    يتسم كل ما نقوم به مطبقين أعلى مستويات الأخلاقية المهنية.
  • بيئة تركز على إيجاد الحلول
    مساعدة عملائنا في تحقيق أهدافهم.
  • الاحترافية المهنية
    التحلي بالروح المهنيه وممارسة في كل ما نقوم به .
  • الابتكار
    رعاية الأفكار وتشجيع الإبداع وتوفير البيئة الداعمة له وتطويرة.
  • الجدارة
    تعريف وتحديد وتعزيز التفوق.
  • التواصل
    نتواصل بكفاءة مع جميع شركائنا للإسهام نحو غد أفضل.
  • الجودة
    نلتزم بمعايير الجودة في الأداء و تقديم افضل وادق الخدمات.
  • القيادة والعمل بروح الفريق
    نعمل بروح واحده ومتجانسه بكل محبه وسلاسه للحصول على أفضل النتائج.


الأهــــــ​داف:

  1. تحقيق التميز في الخدمة.
  2. تحديث المصادر.
  3. تحسين اداء معدلات النجاح والاحترافيه.
  4. رفع كفاءة التجهيزات.
  5. تطوير آلية تقديم الخدمات وتحسينها.
  6. رفع معدلات كفاءة ورضاء العميل.
  7. التطوير الإداري وزيادة الموارد.​

لمحه تاريخيه عن منطقة سدير:

تعتبر منطقة سدير منطقة واسعة تقع شمال مدينة الرياض وهي في الوقت الحاضر إحدى محافظات منطقة الرياض الإدارية التي تعد من أكبر مناطق المملكة الإدارية الثلاث عشرة، وتبعد منطقة سدير عن العاصمة الرياض 160كم تقريبا

يضم إقليم سدير العديد من المدن الشهيرة، التي يتجاوز عددها الخمسين مدينة وقرية، أورد منها الأهمّ والأشهر: مدينة المجمعة، ومدينة روضة سدير ( حيث يقع مقر عيادة سلالة لطب الخيل ) وأيضاً حوطة سدير، إضافة إلى مدينة جلاجل، ومدينة حرمة ، وأيضاً مدينة عشيرة سدير، و التويم ، وأخيراً عودة سدير.

تعتمد الحياة في وادي سدير منذ القِدَم على الأعمال الزراعيّة بالدرجة الأولى، ومن ثمّ على الرعي ، حيث أنّ الزراعة عمادها الأساسي بوجود آبار المياه السطحيّة في هذه المنطقة ، فالزراعة تنشط على جانبي الأودية فيها، و النخيل هي الأكثر انتشاراً في هذا الإقليم، وهنالك اهتمام كبير أيضاً في زراعة الحبوب إضافةً إلى زراعة الفاكهة.

ونقرب عدسة اللمحه تاريخيه على مدينة روضة سدير خصوصاً ( حيث يقع مقر عيادة سلالة الاستشارية لطب الخيل ).

روضة سدير إحدى المدن القديمه والتاريخيه في إقليم سدير حيث اطلق عليها عدة أسماء منذ العصر الإسلامي منها : “روضة الجثجاث” نسبة لكثرة شجيرات الجثجاث بها وهو نبات لا يخرج إلا في الأراضي الخصبة ، ثم سميت بـ”روضة المياه” لتوفر المياه العذبة فيها مقارنة بما حولها من المواقع الأخرى ، ثم تغير الاسم إلى “روضة الحازمي” قبل أن تسمى بـ”روضة الخيل” نسبة لكثرة الخيول التي ترتع في مراعيها الخصبة في ذلك الزمان ، وفي ذلك يقول شاعر خراسان السمردل بن شريك وقد مر بروضة سدير:

  • دار الجميع روضة الخيل أسلمي
  • وسقيت من ماء السحاب مطري

وهذا البيت دليل على عراقة الروضة وقدمها وتعدد مسمياتها قبل أن تتحول إلى روضة سدير الاسم الذي تعرف به الان ، وهو نسبة إلى وادي سدير الذي تقع عليه الروضة والذي كان يسمى بوادي الفقي ، وقد سمي الوادي بهذا الاسم نسبة إلى قرية قديمة في أعلى الوادي تسمى “قري سدير” ولا زالت أجزاء من معالم هذه القرية قائمة حتى الآن ، وسدير نسبة إلى شجيرات سدر تحيط بتلك القرية الصغيرة قبل أن ينتشر السدر في انحاء الوادي ويغلب اسمه على الوادي ثم على الاقليم بأكمله.
وقد اشتهر أهالي سدير بحب الخيول العربية وتربيتها والعناية بها على مدى التاريخ فقد جاء اهتمام أهالي سدير بالخيول العربي لأنها رمز من رموزها العريقة ومن التراث والحضارة العربية القديمة ولهواة ومحبي رياضة الفروسية على الاقتناء والعناية بالخيل ورعايتها وتربيتها في اسطبلات ملائمة وممارسة الانشطة الخاصة بها كالركوب والجمال وسباقات الخيل وخلافه .

وقد نزل مواضع ذكر الخيل في القران الكريم في عدة آيات قال الله تعالى عز وجل (وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً ۚ وَيَخْلُقُ مَا لَا تَعْلَمُونَ ) سورة النحل .

  كذلك الاقتداء بأثر الانبياء والصحابة حيث قال عليه الصلاة والسلام ( الخيل معقود في نواصيها الخير الى يوم القيامة ) مما يدل عى فضل تربية الخيول والثواب عليه , ومن هذا المنطلق انطلقت مبادرة انشاء عيادة سلالة الاستشارية لطب الخيل لاستكمال ماقام به اجداداهم من الحفاظ على اندر واعرق سلالات الخيل العربيه الاصيله واقتنائها وتربيتها وتحسين النسل.

All Rights Reserved to Sulala Clinic - Designed and Powered by Gold Click - 2017